خلافات بين "داعش" في الفلوجة وانشقاقها عن ولاية الموصل

بواسطة عدد المشاهدات : 11255
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
خلافات بين "داعش" في الفلوجة وانشقاقها عن ولاية الموصل

 

واخ – بغداد

أفاد رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد محمد الجويبراوي – المشارك في الحشد الشعبي - بحدوث خلافات بين عصابات داعش الإرهابية في مدينة الفلوجة بمحافظة الانبار.

وقال الجويبراوي إن "اقتحام مدينة الفلوجة متعلق بالقضية الإنسانية فهناك أكثر من 40 ألف فرد فيها ومنذ بداية العمليات الى اليوم خرج اكثر من 25 الف منها، والمدينة اليوم محاصرة من جميع الجوانب"، موضحا "هناك عوائل لم تخرج لانها محاصرة من قبل الارهابيين والقسم الأخر تسللت وأرادت الخروج إلا ان العصابات الارهابية قتلتها".

وأضاف "هناك قسم من العصابات الإرهابية بدأت بحلق اللحى والدخول مع المدنيين"، لافتا إلى "حدوث خلاف مع ولاية الموصل والانشقاق منها، فاليوم هناك خلاف بين العصابات الإرهابية ولم يبق داخل المدينة إلا كبار البعثيين والمخابرات بحسب المعلومات التي لدينا"، مبينا "سندخل المدينة خلال الايام القريبة المقبلة".

وأوضح "اننا في قاطع الفلوجة على الجسر الياباني الفاصل بين الانبار والفلوجة والصقلاوية، ومنذ 17 رمضان دخلنا [الصقولاية] وتم تحريرها بالكامل باتجاه الجسر الياباني"، مشيرا الى ان "قسما من القوات تعدت الجسر الياباني باتجاه الحبانية وتم التضييق على الفلوجة".

  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية