الرياض وطهران.. ونحن

بواسطة عدد المشاهدات : 2124
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

سالم مشكور

 

منذ العام 2003 وحتى شهور خلت لم يكن للمملكة العربية السعودية سفير في العراق. وخلال ولايتي السيد نوري المالكي في رئاسة الوزراء كانت العلاقات متوترة بين البلدين، رغم أنه – المالكي – اختار الرياض كأول عاصمة يزورها بعد توليه رئاسة الوزراء في دورته الاولى. كانت تلك رسالة للسعودية للدخول في علاقات طبيعية ايجابية، لكن الرياض لم تستجب وظلت تتعامل بسلبية مع العراق متذرعة بأن المالكي لم يف بوعود قدمها للملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز, لكن السبب الحقيقي أفصح عنه الملك السعودي ذاته خلال استقباله الرئيس العراقي السابق جلال الطالباني عندما قال له: «أنتم الكرد في القلب لكن هؤلاء (يقصد الشيعة ) فلا نستطيع معهم تفاهماً». طبعا يستند هذا الموقف من شيعة العراق الى فرضية سعودية بأن هؤلاء هم امتداد لإيران، وبالتالي فان الموقف منهم يتحدث على اساس حالة العلاقات الايرانية – السعودية، والتي لم تشهد تطبيعاً منذ عقود. جاء الاتفاق الاميركي – الايراني الاخير ليزيد من شراسة الموقف السعودي تجاه طهران التي تراها الرياض منافساً يتمدد في المنطقة على حساب نفوذها. من هنا زادت السخونة في ساحات صراع النفوذ بين الدولتين، ومنها الساحة العراقية، خصوصا بعدما قررت السعودية فجأة اعادة فتح سفارتها في العراق، وإرسال سفير هو العميد الركن ثامر السبهان . مبدئيا، ان قرار اعادة العلاقات السعودية مع العراق، يمثل صفحة جديدة تمتاز بالايجابية والتعاون ودعم العراق في مواجهة الاخطار وعلى رأسها «داعش». الذي حدث هو أن السفير بدأ مهامه بتصريحات ضد القوى التي تحارب «داعش»، فيما استمرت التصريحات السلبية من الرياض وعلى لسان كبار المسؤولين، وهي تقع جميعها في خانة المواجهة السعودية لإيران، ولكن من خلال التدخل في شؤون داخلية عراقية بما يعد تجاوزا على السيادة العراقية، وأيضا عبر توجيه اتهامات لقوات الحشد أثناء انشغالها في أشرس المعارك ضد «داعش» في الفلوجة. يشكو السفير السبهان بأنه يتعرض لهجمة اعلامية مدعومة من ايران، لكنه ينسى أمرين، الاول: حجم الحساسية الموجودة عند كثير من العراقيين حيال الموقف السعودي خصوصا وان هؤلاء لم يروا تغييراً ايجابياً من الرياض باتجاه العراق، والثاني: حجم الحرية الاعلامية الواسع المتاح في العراق والذي يمكّن المتابع من قياس اتجاهات الرأي العام بسهولة. وحتى لو سلمنا جدلا بأن موجة الانتقادات والمطالبة بطرده وراءها ايران كما يقول، فإن ما يطلقه هو من تصريحات انما يندرج في خانة الحرب الباردة السعودية الايرانية، وهذا ما حدا بالخارجية العراقية الى دعوة السفير وحكومته الى تصفية حساباتهم مع الدول الاخرى بعيدا عن الساحة العراقية. إن ما دفع الكثيرين الى عدم الترحيب بالسفير السعودي، هو الشك بأن ارساله بالتزامن مع توقيع الاتفاق النووي، ربما ينبئ بأن الرياض قررت استخدام الساحة العراقية في التصعيد ضد ايران، بما لا يصب في مصلحة العراق. ترسخت الشكوك لاحقا بسيل التصريحات الصادرة من السفارة والخارجية السعوديتين بخصوص الحشد الشعبي ودوره في تحرير الفلوجة.

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
هذا ما بحثه المالكي مع السفير المصري
مع قرب الاستفتاء.. المدفعية الإيرانية تقصف بكثافة مناطق حدودية مع إقليم كردستان
اجتماع في أربيل اليوم لبحث تأجيل استفتاء كركوك
قاسم سليماني يقوم بزيارة مفاجئة إلى سهل نينوى
القاء القبض على 27 متهما في كربلاء
مفوضية حقوق الإنسان تحذر من عواقب استفتاء كردستان
دبابات ومدرعات تركية "تتاهب" وتتخذ وضعية القتال قرب اربيل
إغلاق مطار اربيل لمدة ثلاثة ايام
مستشار الأمن الوطني يهدد: سنرد على استفتاء كردستان
الجيش العراقي والبيشمركة معا في عمليات استعادة الحويجة.. بموجب اتفاق
احمد الجربا يطالب اهالي مناطق المحافظة المتنازع عليها البقاء في منازلهم وعدم المشاركة في الاستفتاء
دولة القانون يطالب العبادي والحيالي بإعادة ضباط الجيش الساكنين في أربيل
تحرير ناحية الزاب غرب الحويجة بالكامل
وصول صناديق الاقتراع استفتاء كردستان الى المناطق المتنازع عليها في نينوى
حزب الحل يدعو أهالي كركوك والمناطق المتنازع عليها بمقاطعة الاستفتاء
هذا ما بحثه المالكي مع السفير المصري
تحرير (9) قرى شرق أيسر الشرقاط
سليماني لبارزاني: ستؤجل الاستفتاء بالقوة أو باللين
هيئة الحج والعمرة: اكتمال تفويج جميع الحجاج العراقيين إلى ارض الوطن
إكمال الصفحة الأولى من عملية تحرير الحويجة
مع قرب الاستفتاء.. المدفعية الإيرانية تقصف بكثافة مناطق حدودية مع إقليم كردستان
اجتماع في أربيل اليوم لبحث تأجيل استفتاء كركوك
عالية نصيف تطالب بـ"تجميد" مناصب الكرد
النزاهة: التمييز الاردنية صادقت على تسليم المدان مدير التسليح بوزارة الدفاع للعراق
كركوك: حظر للتجوال بعد اشتباكات دامية بسبب الاستفتاء.. هذه التفاصيل
(واخ) تنشر تفاصيل المشاجرة التي حصلت داخل البرلمان
بارزاني يمهل الحكومة العراقية "3 أيام"
المؤتمر الوطني: المنظومة الحاكمة فشلت بإدارة الدولة.. العراق يشهد تراجعاً على كافة الأصعدة
العبادي يصل مخمور للإشراف على تحشيد القطعات استعدادًا لمعارك شرق دجلة وكركوك والحويجة
بارزاني يصل الى السليمانية بالتزامن مع زيارة معصوم
بالتفاصيل.. قائد عمليات نينوى يكشف عن طرق وسعر تهريب الدواعش من تلعفر
مفاوضات في بغداد وواشنطن لإعادة حزب البعث للواجهة بأسم جديد.. هذه التفاصيل
في أغرب تزوير.. قروض زراعية باسم شخصيات سياسية وفنية
بالتفاصيل.. بعد تهديدات أميركية بارزاني يعلن تأجيل الاستفتاء
بارزاني يهدد: سنواجه بقوة كل من يفكر باخذ كركوك منا
ضبط سيارة مفخخة قرب مركز للشرطة جنوب غربي بغداد
الكشف عن مقترح الدول العظمى للبارزاني مقابل تأجيل الاستفتاء
بعثة الحج : 28 مكتب خدمة في عرفة ومنى جهزت بشكل كامل لمكوث الحجاج
بارزاني يعلنها: هذا شرطنا مقابل تأجيل الاستفتاء
الحكومة توضح تفاصيل امتيازات عوائل الشهداء والمتقاعدين بمشروع قانون التأمينات الاجتماعية
الكشف عن القبض على اكبر عصابة في وزارة الصحة بينهم "شقيق الوزيرة"
قطع الانترنت في العراق صباحاً الى 10 أيلول.. لماذا؟
من هم مسلمو الروهينغا؟
النزاهة تكشف عن تفاصيل اعتقال السوداني في مطار بيروت
الحكيم يكشف: الساعات المقبلة تحمل "مفاجآت" في الاستفتاء
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية