مؤتمرات أم مؤامرات؟

بواسطة عدد المشاهدات : 4196
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مؤتمرات أم مؤامرات؟

 الكاتب: يــــوسف المــحمـداوي

علق عبد الله بن عمر على الصراع بين الأمويين والزبيريين قائلا: (كنت اتمنى أن لا أموت حتى أعلم  الى م يصير أمر ابن الزبير، فيرحم الله أبا بكر- يقصد عبد الله بن الزبير- طلب دراهم العراق ورحم الله مروان طلب دراهم الشام!). أنا اليوم أتمنى كما تمنى بن عمر واعتقد يشاركني اغلب المواطنين بهذه الامنية ان نعرف الى اين ستأخذنا مؤامرات -عفوا- مؤتمرات الخارج ،ونحن نعلم علم اليقين وبما لايقبل الشك نتيجة لتجربة اعوام ما بعد التغيير ان اغلب الحاضرين في تلك المؤتمرات همهم دراهم العراق وحصصهم المتأتية من أعداء هذا البلد وتحت يافطات تمجّد الوطن والمواطن في الظاهر ،ولكنها في الحقيقة تنفيذ لاجندات خارجية هي السبب الرئيس في ما حصل ويحصل في البلاد من خراب، ومنذ العام 2003 والى يومنا هذا ويتوالى انعقاد تلك المؤتمرات في الخارج دون الحصول من المؤتمرين على حل واحد يخدم العراق، واذا كان هناك من يصرح او يقول بان تلك المؤتمرات وجدت لرفع المظلومية عن اخوتنا السنة التي فرضتها عليهم الطائفة الشيعية كما تصرح بها خطابات وبيانات الفتنة، اقول فلنصدق تلك التصريحات وبنفس الوقت نسأل ما الذي جلبته تلك المؤتمرات لساكني الخيام من اخوتنا السنة؟، وما الذي قدمته للمهجرين السنة في اقليم كردستان وغيره؟. اليوم الجميع يسأل لماذا المؤتمرات يجب ان تكون في الخارج؟ لماذا نستبعد بغداد او اربيل؟ ، فمن رعاية قطرية الى اردنية الى سويسرية الى تركية لتلك المؤتمرات، فمن غير المعقول ان تشرف الدوحة التي هي راعية الارهاب  على مؤتمر الدوحة متمثلة بوزير خارجيتها خالد العطية، وبمشاركة العديد من المسؤولين العراقيين السابقين والمتهمين والمحكومين بقضايا ارهابية ، فهل هولاء يمثلون سنة  العراق حتى يتبعهم ساسة الداخل ام ان للمال اقوالا وافعالا؟ حاشا لله ان يكون المجرم ممثلا لابناء جلدتي اخوة الشهيدة امية واخوة الالاف من الشهداء الذين جادوا بالروح من اجل عرضهم وارضهم، وهنا أسأل لماذا تركيا عقد فيها حوالي15 مؤتمرا في حين هي احد المساهمين في وجود داعش،فضلا عن كونها لاتختلف عن داعش باحتلال الاراضي

 العراقية ؟. 

ختاما أقول اني لاحظت ان اغلب المؤتمرات التي حصلت في الخارج سواء في الدوحة ،جنيف ،عمان ،اسطنبول، انقرة، وغيرها من المؤتمرات عقدت يوم الاربعاء، واتمنى من القارئ التأكد من ذلك،لكون اغلب فجائعنا حدثت يوم الاربعاء ومنها كمثال،تفجير المرقدين في سامراء، فاجعة جسر الائمة، تفجير مقر الامم المتحدة في بغداد ،تفجيرات المسيب والحلة  ومدينة الصدر، ولاننسى سيطرة "الدواعش" على الموصل ايضا كان يوم الاربعاء، ويتذكر نزلاء سجن"ابو غريب" ان يوم الاربعاء هو الموعد الثابت لتنفيذ عقوبات النظام السابق الصادرة بالاعدام.

 

 اللهم اتقنا شرور واشرار الاربعاء على الرغم من كونه كان يوم زواجي.

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
بالأرقام.. إجمالي عدد سكان العراق ومعدل اعمار الذكور والإناث
سليم الجبوري: نرفض عسكرة المجتمع.. التنافس السياسي لا يكون من خلال الضغط العسكري
"عروس داعش" الألمانية :هكذا بدأت رحلتي
عزت الشابندر يتجسس على اللواء سليماني
ائتلاف المالكي: تأجيل الانتخابات يجر البلد إلى فراغ دستوري وفوضى سياسية عارمة
دولة القانون تكشف: سندخل الانتخابات بقائمتين.. هذه التفاصيل
تظاهرة في النجف تدعو المرجعية الدينية الى اصدار فتوى شرعية ضد الفساد
أسرة ملكة جمال العراق تفر من بغداد.. لماذا؟
الجعفري: التحالف الدولي ليس بصدد إقامة قواعد عسكرية دائمة في العراق
شرطة النجف تعلن إطلاق حملة ضد "المتسولين"
تحذيرات من مرض "التهاب السيلفي"
انطلاق اكبر عملية لإغلاق "ثغرات الموت" في ديالى
بهاء الأعرجي: الدولة فشلت بإجراء الإصلاحات.. علينا تبني مشروع "الأغلبية السياسية" لإنقاذ العراق
سوق الاوراق المالية يحقق ارتفاعات في عدد الاسهم
العشرات يتظاهرون جنوب الكوت احتجاجا على مشروع خصخصة الكهرباء
حركة التغيير تقرر الخروج من حكومة الإقليم والبرلمان وتتحول إلى معارضة
العبادي يكشف: هذه أهم أسباب دخول الإرهاب إلى العراق
الأمم المتحدة تحدد 6 أولويات للعراق بعد إعلانه النصر على داعش.. تعرف عليها
العراق يتحفظ على "ضعف القرار العربي" ورفض مقترحه بشأن القدس
الزراعة تمنع استيراد محصول البطاطا
غلق مطاري اربيل والسليمانية يتسبب بخسارة الاقليم 400 الف دولار يوميا
الانواء الجوية تتوقع اجواءً متباينة غدا الخميس
طيران الجيش يقصف قوات "كردية انفصالية" شنت هجمات صاروخية على طوزخورماتو
الحشد الشعبي: حددنا مواقع "جماعة الرايات البيض" وسنضربهم بهذه الطريقة
طالباني: هؤلاء "فراعنة الفساد" في إقليم كردستان
العيسى يوجه بتخفيض أجور الموازي لأبناء القرى والنازحين وذوي الدخل المحدود
مكتب العبادي يوضح سبب عدم ذكر اسم البيشمركة في خطاب النصر
توقعات نيابية بعقد جلسة استثنائية لتمرير موازنة 2018
تقرير: بأجواء الفرح والانتصار.. صحفيو العالم يجددون دعمهم لزملائهم في العراق
صحة بغداد تغلق 7 قاعات لبناء الاجسام في العاصمة
التربية تحدد موعد امتحانات نصف السنة
العراق يدخل البند السادس بعد خروجه من السابع
الحطاب: نقيب الصحفيين العراقيين يعقد اجتماعا مع ممثلي الوزارات والجهات الساندة.. لهذا الهدف
عبد اللطيف: حملة الفساد ستحظى بدعم السيستاني وستشمل هؤلاء المسؤولين
ريزان شيخ دلير: المرأة العراقية في خطر ونون النسوة لامحل لها من الإعراب
هيأة النزاهة: سنفتح ملفات فساد كبرى على مستوى العراق وهذا أبرزها
امطار وانخفاض بدرجات الحرارة طقس يوم غد
هيأة الحج تدعو الفائزين بالقرعة التكميلية الى تسديد الدفعة الاولى من التكلفة
منبئ جوي: انخفاض كبير للحرارة في العراق تصل الى الصفر المئوي
صندوق النقد الدولي يؤكد تحقيق تقدم مع العراق بشان موازنة العام 2018
النفط: إنشاء أنبوب جديد لنقل صادرات كركوك الى فيشخابور
لليوم الثاني.. الدولار ينخفض أمام الدينار في البورصات العراقي
الهجرة تعلن إعادة 446 لاجئاً عراقياً من مخيم الهول في سوريا
حركة التغيير تقرر الخروج من حكومة الإقليم والبرلمان وتتحول إلى معارضة
جامعتان عراقيتان من بين أفضل الجامعات العربية
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية