مؤتمرات أم مؤامرات؟

بواسطة عدد المشاهدات : 2012
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مؤتمرات أم مؤامرات؟

 الكاتب: يــــوسف المــحمـداوي

علق عبد الله بن عمر على الصراع بين الأمويين والزبيريين قائلا: (كنت اتمنى أن لا أموت حتى أعلم  الى م يصير أمر ابن الزبير، فيرحم الله أبا بكر- يقصد عبد الله بن الزبير- طلب دراهم العراق ورحم الله مروان طلب دراهم الشام!). أنا اليوم أتمنى كما تمنى بن عمر واعتقد يشاركني اغلب المواطنين بهذه الامنية ان نعرف الى اين ستأخذنا مؤامرات -عفوا- مؤتمرات الخارج ،ونحن نعلم علم اليقين وبما لايقبل الشك نتيجة لتجربة اعوام ما بعد التغيير ان اغلب الحاضرين في تلك المؤتمرات همهم دراهم العراق وحصصهم المتأتية من أعداء هذا البلد وتحت يافطات تمجّد الوطن والمواطن في الظاهر ،ولكنها في الحقيقة تنفيذ لاجندات خارجية هي السبب الرئيس في ما حصل ويحصل في البلاد من خراب، ومنذ العام 2003 والى يومنا هذا ويتوالى انعقاد تلك المؤتمرات في الخارج دون الحصول من المؤتمرين على حل واحد يخدم العراق، واذا كان هناك من يصرح او يقول بان تلك المؤتمرات وجدت لرفع المظلومية عن اخوتنا السنة التي فرضتها عليهم الطائفة الشيعية كما تصرح بها خطابات وبيانات الفتنة، اقول فلنصدق تلك التصريحات وبنفس الوقت نسأل ما الذي جلبته تلك المؤتمرات لساكني الخيام من اخوتنا السنة؟، وما الذي قدمته للمهجرين السنة في اقليم كردستان وغيره؟. اليوم الجميع يسأل لماذا المؤتمرات يجب ان تكون في الخارج؟ لماذا نستبعد بغداد او اربيل؟ ، فمن رعاية قطرية الى اردنية الى سويسرية الى تركية لتلك المؤتمرات، فمن غير المعقول ان تشرف الدوحة التي هي راعية الارهاب  على مؤتمر الدوحة متمثلة بوزير خارجيتها خالد العطية، وبمشاركة العديد من المسؤولين العراقيين السابقين والمتهمين والمحكومين بقضايا ارهابية ، فهل هولاء يمثلون سنة  العراق حتى يتبعهم ساسة الداخل ام ان للمال اقوالا وافعالا؟ حاشا لله ان يكون المجرم ممثلا لابناء جلدتي اخوة الشهيدة امية واخوة الالاف من الشهداء الذين جادوا بالروح من اجل عرضهم وارضهم، وهنا أسأل لماذا تركيا عقد فيها حوالي15 مؤتمرا في حين هي احد المساهمين في وجود داعش،فضلا عن كونها لاتختلف عن داعش باحتلال الاراضي

 العراقية ؟. 

ختاما أقول اني لاحظت ان اغلب المؤتمرات التي حصلت في الخارج سواء في الدوحة ،جنيف ،عمان ،اسطنبول، انقرة، وغيرها من المؤتمرات عقدت يوم الاربعاء، واتمنى من القارئ التأكد من ذلك،لكون اغلب فجائعنا حدثت يوم الاربعاء ومنها كمثال،تفجير المرقدين في سامراء، فاجعة جسر الائمة، تفجير مقر الامم المتحدة في بغداد ،تفجيرات المسيب والحلة  ومدينة الصدر، ولاننسى سيطرة "الدواعش" على الموصل ايضا كان يوم الاربعاء، ويتذكر نزلاء سجن"ابو غريب" ان يوم الاربعاء هو الموعد الثابت لتنفيذ عقوبات النظام السابق الصادرة بالاعدام.

 

 اللهم اتقنا شرور واشرار الاربعاء على الرغم من كونه كان يوم زواجي.

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
العبادي مقللا من أهمية المواقف الكردية: أريد ردا واضحا من مسعود بارزاني
بريطانيا تدعو البرلمان العراقي إلى رفض تعديلات قانون الأحوال الشخصية
بالتفاصيل.. الصحة: 543 قتيلا ومصابا في آخر حصيلة للزلزال
الهجرة: عدد النازحين بلغ 17 الف نازح من القائم وعنة وراوة منذ انطلاق تحريرها
الرصد الزلزالي يكشف عن حدوث 100 هزة ارتدادية بعد هزة الأمس
بدء عمليات التحصين الاستراتيجي للحدود العراقية السورية
الإعلام الحربي يعلن القبض على "إرهابيين" في الرمادي
النقل تُفعل الخدمة الإلكترونية لخارطة مرائب العراق
وزارة الكهرباء: المنظومة الوطنية لم تتأثر بزلزال أمس
القضاء: الإعدام لإرهابي شارك بعملية تحطيم آثار متحف الموصل
التجارة: بدء العمل بمخازن الانبار لأول مرة منذ ثلاث سنوات
عودة عدد من نواب الديمقراطي الكردستاني إلى مجلس النواب
الحكيم يحذر من محاولة إقحام الحشد العشبي بـ"الإرهاب"
عمليات دهم وتفتيش بمشاركة طيران الجيش في صحراء الجنوب
الأعرجي يعين عاملاً عثر على 40 ألف دولار وقام بإعادتها على ملاك وزارة الداخلية
نهاية الأسبوع.. استجواب محافظ نينوى بتهم فساد
الصدر يوجه "سرايا السلام" بالانسحاب من كركوك.. لماذا؟
ماهو تكسي بغداد؟.. تعرف على تفاصيله
الكشف عن مضمون "رسالة رجاء" بعثها بارزاني إلى سليماني
الزبيدي لقيادي كردي: ضرورة رسم خارطة طريق لإخراج الإقليم من دوامة الفوضى
باقر الزبيدي يكتب.. خارطة طريق بين بغداد واربيل
كردستان تخسر 200 مليون دولار خلال أسبوع بسبب النفط
العبادي مقللا من أهمية المواقف الكردية: أريد ردا واضحا من مسعود بارزاني
المرجع السيستاني يجيب على سؤالين بشأن سير الزوار ووضع حواجز من قبل المواكب
العراق يدعو مصر إلى إلغاء منع دخول السياح العراقيين بشكل عاجل
وعد بلفور ووعود ترامب
اطلاق سلف الزواج لموظفي دوائر الدولة.. هذه التفاصيل
بارزاني يصدر بياناً غريباً عن الأزمة.. ماذا تضمن؟
هيئة الحج تؤجل اجراء القرعة التكميلية لعام 2018 الى اشعار آخر
الكشف عن "مفاجأة ثقيلة" وشروطا جديدة وضعت على زيارة البارزاني لبغداد
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية