الحكيم للقضاء: احسموا ملف الشخصيات في الخارج اسمحوا لهم بالعودة إلى العراق

بواسطة عدد المشاهدات : 1398
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الحكيم للقضاء: احسموا ملف الشخصيات في الخارج اسمحوا لهم بالعودة إلى العراق

 

واخ – بغداد

قال رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، اليوم السبت، اننا "نحتاج الى عقد سياسي واجتماعي جديد في اطار الدستور العراقي للمرحلة المقبلة من ان اجل ان نتجاوز المراحل الخطرة".

وذكر السيد عمار الحكيم، خلال كلمته في الاحتفالية المركزية بيوم الشهيد العراقي التي أقيمت في مكتبه ببغداد، "نلتقي بذكرى عزيزة على قلوب العراقيين مع من عرف شهيد المحراب {قدس} ومن تعامل معه"، مضيفا ان "لقائدنا شهيد المحراب محمد باقر الحكيم {قدس} علاقة روحانية ووجدانية مع هذا الوطن وشعبه وسجل في حياته عنوان المقاومة ضد الظلم والاستبداد مثلما شكل في استشهاده عنوانا لمعركته ضد الإرهاب، كما كانت الطريقة التي استشهد بها هي نفسها الالاف العراقيين الذين بعده".

وأضاف، "وكان مقاوما للظلم والاستبداد والانحراف في حياته وفي استشهاده، وهذا هو قدر حياة القادة الكبار بان يحولوا حياتهم الى جسر للحرية والكرامة، فلقد كانت رحلتنا في حرية هذا الوطن طويلة وقاسية ومليئة بالتحديات والمنعطفات المصيرية حيث وقف القادة الشجعان في كل انحدار وتحدي، فكان قادتنا اوسع من الجغرافية والحسابات الضيقة وكانوا رجال مشروع ورؤية ومسوؤلية".

وأشار الى ان، "شهيد المحراب كان يؤمن بالعراق المتنوع دينيا ومذهبيا وقوميا، وكان انسانا يحمل كل الهموم وعقلا يعمل برؤية وحركيا يعمل بانفتاح على الانسان من مفهوم إسلامي، لذا فنحن نفتقده كثيرا في هذه المرحلة الحساسة والمصيرية من وطننا، اذ انه خرج من المحدودية الى العمومية في التذكير والمنهج والسلوك وقويا بالدفاع عن أبناء العراق بدون تمييز، اذ كان ابا للجميع وحلم دائما بالعراق الواحد المتصالح مع نفسه".

واكد رئيس التحالف الوطني، ان "الشعب العراقي مثال رائع للتضحية والشرف وكان ينهض دائما من بين الرماد متجددا ومفعما بالكرامة والامل، فشعبنا لا يعرف اليأس ويكفي ان نشاهد شباب هذا الوطن يقاتل وينتصر ويضحي لتتأكدوا اننا امام شعب يستطيع تجاوز كل الصعاب".

ولفت، "اليوم نقف على عتبة الانتصار الكبير، وخضنا معركة شهد العالم اجمع بانها من اشرس المعارك مع عدو شرس ومتسلح بعقيدة شيطانية منحرفة، عدو يرى بالموت وسيلة لتحقيق اهدافه ولككننا انتصرنا عليه بروحية شبابانا وابطالنا الاشاوس وكانت معركتنا معركة همم وارادات".

 

وحذر الحكيم، من "اعلان الانتصار المبكر، لان الحرب على الشعب والوطن لم تنته بعد ولا تنتهي هذه الحرب الا ان انهينا نحن مشاكلنا فالعدو يعتاش على النمو بخلافاتنا وتقاطعاتنا"، مشددا على ضرورة "انهاء المشاكل السياسية الداخلية".

واكد، اننا "نؤمن بان العراق سيبقى في صدارة الاحداث وهو المحطة الاهم على طريق تواصل الحضارات، وستبقى المؤثرات الدولية والاقليمية لكن من واجبنا التصدي لها".

وأوضح، ان "لدينا وضع سياسي وصل لمرحلة عالية من الاختناق، ولدينا وضع اقتصادي متردِ وعقليات ادارية متكلسة وبيروقراطية فاسدة ومعطلة، ورغم كل هذه التحديات نحن في منطقة ملتهبة ووصل فيها التنافس الدولي الى مرحلة حرجة والعراق في قلب هذه المنطقة ومدارات التنافس والنفوذ تدور به".

ونوه الى ان "لدينا فرصة كبيرة لمسيرتنا الصعبة لبناء العراق"، مبينا اننا "نحتاج الى عقد سياسي واجتماعي جديد في اطار الدستور العراقي للمرحلة المقبلة من ان اجل ان نتجاوز المراحل الخطرة التي تمر بالمنطقة واستكمال الشخصية العراقية الجديدة التي تعتمد المواطنة الصادقة، والوصول بطريقة هادئة الى قيادات عراقية جديدة واعادة الثقة بين الشعب وقواه السياسية وبين العراقيين بمختلف المكونات".

وتطرق رئيس التحالف الوطني الى مبادرة التسوية الوطنية، موضحاً "لقد قمنا مبادرة التسوية الوطنية من مختلف اطراف التحالف الوطني، هي ليس مثالية، وقابلة للنقاش بل هي مشروع قدمه الشريك الاكبر وعلى باقي الشركاء تقديم تصوراتهم والتعامل مع النقاط الخلافية بروحية الحل وبناء الوطن".

وبخصوص المؤتمر التي تعقد في الخارج، قال رئيس التحالف الوطني ان "المشاريع الوطنية يجب ان تكون تحت سقف الوطن وحدوده"، مؤكدا ان "باب العراق اوسع من ان تغلق امام ابناءه"، داعيا "المؤسسة القضائية الى النظر في جميع القضايا المطروحة امامها وحسمها وعودة بعض الشخصيات التي لم تقترف جريمة ومتوجسة من العودة".

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
الجبوري يتحدث عن "معارك مؤجلة" في نينوى بعد تحريرها
اعتقال السفير الفرنسي السابق ببغداد وهو ينقل مبلغا كبيرا جلبه من العراق
الكشف عن "لقاء سري" جمع وزير خارجية قطر بسليماني في بغداد.. هذه التفاصيل
وصول قوة "ذوي الارياش السوداء" إلى العراق.. تعرف عليها
ثلاثون لاعبا بينهم عشرة محترفين وثلاثة جدد مع الوطني
مستشار العبادي يتهم جهات بالترويج لفكرة تدهور سعر الصرف الدينار العراقي
المرجع السيستاني يحدد الحكم الشرعي للخطوبة وحق الخاطب برؤية من يتقدم لها دون حجاب
مجلس المفوضين الجديد سيكون من نفس الأعضاء الحاليين.. شاهد الوثائق
وزارة الشباب والرياضة تؤجر ملاعبها للاندية المشمولة بجولة التراخيص الاسيوية لعام واحد
المالية توجه باحتساب ترفيع موظفي الدولة من تاريخ الاستحقاق
دولة القانون: معصوم تسبب بـ"إهانة" العراق
العطية يدعو السعودية الى منح تأشيرات الحجاج من سفارتها في بغداد
اعتصام مفتوح لأهالي أبو صيدا في ديالى.. لهذه الأسباب
طيران الجيش يحبط محاولة لداعش لفك الحصار عن عناصره بأيمن الموصل
بالوثيقة.. لهذا السبب ابراهيم الجعفري في البرلمان الخميس المقبل
المرجع السيستاني يبدي دعما لعمل منظمة أطباء بلا حدود في العراق ويؤكد اهمية مساعدة النازحين من الموصل
الجبوري يتحدث عن "معارك مؤجلة" في نينوى بعد تحريرها
هذا ما بحثه مقتدى الصدر مع قادة الحزب الشيوعي
شرطة ديالى: القبض على عصابة تبتز أهالي ضحايا سبايكر
اعتقال السفير الفرنسي السابق ببغداد وهو ينقل مبلغا كبيرا جلبه من العراق
الإعلام الحربي ينشر خارطة للموصل تكشف المساحة القليلة المتبقية لداعش فيها
من هي سيدة فرنسا الأولى بريجيت ترونيو؟
معلومات بغاية الخطورة يُدلي بها معتقل مقرب من البغدادي
ائتلاف المالكي يهاجم وزير الدفاع السعودي بعد تصريحات له عن الإمام المهدي
الكشف عن "لقاء سري" جمع وزير خارجية قطر بسليماني في بغداد.. هذه التفاصيل
"داعش" يتحول الى بضعة سنتيمترات على الخريطة .. شاهدها
وصول قوة "ذوي الارياش السوداء" إلى العراق.. تعرف عليها
الحكيم لوفد التغيير: استقرار إقليم كردستان ينعكس على استقرار العراق
مقتل "انتحاريين" حاولا التسلل إلى بحيرة الرزازة
مجلس البصرة يلوح باجراء " حاسم " ردا على برمجة تجهيز وقطع الكهرباء في المحافظة
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية